المزيد
 

-

لحظة عشوائية مع نفسي ..


لحظة عشوائية مع نفسي 

كحبات اليأس المتناثرة على طريق الأمل..

وكلآليء الأمل المتساقطة من عيني ّ في الفضاءِ

المعتم ِالرحب ِ..

كدموع الليل الغارقة في العتمة الموحشة..

وكالغريق الكفيف فاقد البصيرة في الدموع..

كالندى الذي يرويني وحده ولا أروي به الحياة..

كما الينبوع العذب يروي الأحياء ولا يكفيني..

كالعجز الذي أرتمي في حضنه على ضوء القمر..

وكضوء القمر الذي يسكرُ عاجزا في حضن قلبي..

 ..

 ككل المتضادات والمتناقضات.. والألم..

ككل المتعجرفات من المعاني الشامخات.. والحزن..

ككل الذل الطيب الراكع الساجد بين لهيب الشموع..والعطش..

ككل النحيب المستسلم في معارك العشق.. والعصيان..

ككل الدماء النازفة في  ساحة القهر المصون.. والعفة..

ككل الغضب الحاقد على لحظة الرواية.. والإكتشاف..

ككل الأنا المسيجة بالأنا والحرمان من الأنتْ.. والتيه..

ككلي فيك.. والكبرياء..

 أنا ..

..

 هل سمع أحدا بوجودي.. هناك..

أم كنت ُ وحدي في الحلم.. وكنتم الحقيقة..

هل خفقت ْ الرايات منتصرة لأفراحكم..

وكنتُ وحدي ألعق الهزيمة..

هل ولدت ْ الشمس يوم أتيتم..

ومات لأجلي القمر..

هل حملتم أعاصير الجرأة ولفعتم بها الأفق..

أم  علقني التهور بحبل ساقط ٍ في البئر..

  .

  .

 هل اتيتَ مع المجهول  ليصافحني..

فكبل الأثير يداي..

وعلقَ المشنقة..

وبقيتَ وحدكَ تصافح الحرية..

ومفاتيح السجون..

  .

  .

 من قتلني أمس.. فيكم..

فليصمت..

لا أبحث عن أعتراف..

أحتاج للموت بهدوء..

 ..

 لم أكتب بعد..

فقط كنتُ أقلبُ الوجع ..

على نار هادئة..

فلا تكتبوا لي عن قلوبكم..

أني أحفظها عن ظهر قلب..

أو عن ظهر أكذوبة..

 ..

 بأمكانك ان تنام هانيء البال..

كل شيء هنا على مايرام..

فلا تقلق..

  .

  .

 يا رفيقي ..!

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
كتبت بتاريخ 24 كانون الأول 2007م
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

 

تاريخ الاضافة : 13/11/2010 -- 09:26 PM
عدد المشاهدات :
2250
الإسم بالكامل :
البريد الإلكتروني :
التعليق :
 
   
أضف تعليقك

الإسم : Gildas

09/11/2011 -- 06:43 PM

Wow! That's a really neat anwesr!
 

الإسم : صـفاء

24/12/2010 -- 11:41 PM

يا رفيقي ، لو كنت تعلم ما بي ، وكيف هدّت الذكريات كياني ، لرحمتني .. وصارت قسوتك حناناً .. يمتد طويلاً .. كثيراً. .. بعيداً !
 

الإسم : مروة الخطيب

22/11/2010 -- 11:27 PM

ربمـا كان كل ما قرأت متناقضاً .. هكذا قال لي قلبي .. وقال لي ايضا ان اخبركِ : .. ان لا تغفري لقلبكِ ان جعلكِ تلك المرأة التي لا تنام الليل والدموع تزين وجنتها كاللآلئ على ضوء القمر .. وهي تلوم نفسهـا على ما اقترفت .. سيري على هـدى الله فقط ! لا هدى هواكِ او تلك الدموع ،، ولتجعلي رفيقك .. رفيقكَ ايضا على سبيل الله ! وفقكمـ ألله .
 
 
 

بحث
 
تم التطوير والتصميم من قبل أعالي التقنية تصميم مواقع جرافيكس أعالي للاعلان تصميم، مجلات، أعلان، تسويق، تصميم شعارات
© جميع الحقوق محفوظة باب الورد 2010
الرئيسية إتصل بنا أضف الى المفضلة